هل يمكنك حقًّا جذب أي شيء تريده إلى حياتك؟


10 Nov
10Nov

كاتبه: رامي فلمبان

هل يمكنك حقًا جذب أي شيء تريده إلى حياتك؟

  • هل يمكنك حقًّا جذب أي شيء تريده إلى حياتك؟
  • هل يمكنك جذب أي شيء تريده إلى حياتك؟
  • هل يمكنك حقًّا استخدام قوة أفكارك وخيالك لإنشاء ما تريد؟
  • هل قانون الجذب يعمل حقًّا؟
  • هل كل ادعاءات الناس الذين يكتبون ويعلمون عن قانون الجاذبية صحيحة؟

إذا اتبعت الإرشادات الموجودة في الكتب أو المقالات حول قانون الجاذبية، فربما تكون قد نجحت في بعض الأحيان، وأحيانًا لم تنجح، ومن الممكن أيضًا ألا ينجح بعضكم على الإطلاق، فتركوا هذا الموضوع مع شعور بخيبة الأمل.

لماذا ينجح البعض والبعض الآخر لا؟

إذا كان قانون الجذب هو قانون الطبيعة، فلماذا يعمل أحيانًا وأحيانًا لا يعمل؟ هل يمكنك حقًّا جذب أي شيء تريده إلى حياتك؟

الجواب بسيط

  • لا توفر كل مقالة أو كتاب التعليمات اللازمة للاستخدام الصحيح لقانون الجذب.
  • يميل الناس إلى تخطي التعليمات.
  • لا يكفي مجرد تصور ما تريد، بل يجب أن يكون لديك أيضًا رغبة قوية، وعقل متفتح للتعرف على الفرص، ولديك الشجاعة والاستعداد لاستخدام هؤلاء الانتهازيين.
  • كم مرة فكرت في شيء أو موقف معين تريده، لكنك لم تكن تريده حقًّا؟ يتطلب قانون الجذب، وهو أحد أساسيات التصور الإبداعي بعض العمل والمبادرة من جانبك، ولا يكفي مجرد التفكير في هدفك لبضع دقائق، ثم انتظار حدوث المعجزات.

هناك نقطة أخرى يجب أن تفكر فيها، على الرغم من أن معظم الناس يريدون أن يصبحوا أثرياء، فكم عدد الذين يريدون حقًّا، وحقًّا أن يكونوا أثرياء جدًّا ولديهم أسلوب حياة غني؟ كم عدد الذين سيقبلون جميع المسؤوليات والأنشطة التي يستلزمها ذلك؟ لا شعوريًّا، قد يخافون من أن يكونوا أثرياء، بسبب البرمجة العقلية السلبية.

  • هل تريد حقًّا الحصول على ملايين الدولارات؟
  • هل يمكنك حقًّا إدارة هذا المبلغ من المال؟
  • من أين ستأتي الأموال؟

إذا تخيلت الكثير من المال، وتعتقد حقًّا أنه يمكنك الحصول عليه، فكيف ستصل؟ قد يأتي من خلال متابعة أحلامك وأهدافك ووضع الخطط وتنفيذها، وقد يُعرض عليك وظيفة جديدة، أو قد تظهر فرصة، ومع ذلك، يجب أن تكون مستعدًا لاتخاذ إجراء.

يتم تحقيق أرباح كبيرة من خلال الأعمال التجارية، ولكن ليس كل شخص مؤهلًا للعمل، أو يرغب في القيام بأعمال تجارية. كيف تتخيل الكثير من المال ولكن دون اتخاذ أي إجراء، الذي سوف يجلبها لك؟

كل هدف وحلم تم تحقيقه يجلب مسؤوليات ويغير نمط حياتك ويتطلب إجراءات معينة ومهام معينة ومهارات معينة. عليك أولًا أن تفكر وتقرر ما إذا كنت مستعدًّا وقادرًا على تحمل هذه المسؤوليات، وما إذا كنت تمتلك المهارات، بالطبع إذا لم تكن لديك المهارات ولكن رغبتك قوية يمكنك دائمًا تطوير المهارات اللازمة. يعمل قانون الجاذبية والتخيل الإبداعي، لكن عليك استخدام الفطرة السليمة عند استخدامها.

كيف تجعل قانون الجذب يعمل من أجلك:

  • يجب أن تتأكد من أنك تريد حقًّا ما تتخيله.
  • يجب أن يكون لديك رغبة قوية.
  • عليك أن تضيف مشاعرك إلى صورك الذهنية.
  • عليك أن تتخيل عدة مرات في اليوم.
  • تحتاج إلى التعامل مع هذا الموضوع بجدية، وأن تكون على استعداد لاستثمار الوقت والطاقة اللازمين.
  • ليست كل الكتب متساوية، ولا توفر لك جميعُها جميعَ الخطوات اللازمة، وسوف تحتاج إلى قراءة عدة كتب لفهم هذا الموضوع.
  • في البداية، اختر أهدافًا يومية صغيرة وبسيطة، وعندما تحصل على الخبرة والإيمان حاول أن تفعل أشياء أكبر.
  • إنها فكرة جيدة أن تتخيل نفسك في الموقف الذي تريد خلقه، قبل البدء في العمل عليه، واسأل نفسك إذا كنت تريد ذلك حقًّا، وما إذا كنت تشعر بالراحة في هذا الموقف.

اتخذ إجراءً عندما يكون الإجراء مطلوبًا، ولا تتخيل الأمر فقط وتنساه، معتقدًا أنه ليس عليك فعل أي شيء. يمكن أن يعمل التصور الإبداعي وجاذبية القانون أحيانًا بطرق خارقة، ولكن في كثير من الحالات، سيُطلب منك التصرف.

إذا كنت كسولًا جدًّا أو كنت تتوقع المعجزات، دون أيّ جهد من جانبك، فقد تقود نفسك إلى خيبة الأمل، وانظر إلى الأشخاص الناجحين في العالم، هل يحلمون فقط، أم أنهم يتصرفون ويسعون ويعملون أيضًا لتحقيق أحلامهم وأهدافهم؟

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.